من صحراء الأنبار وكربلاء، الشيخ النجفي:  |  مكتب سماحة المرجع (دام ظله) يقيم مجلسه السنوي بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك  |  مع مجاهدي قواتنا الأمنية والحشد الشعبي في الخطوط الأمامية الشيخ النجفي يؤكد:  |  يجب على البرلمان العراقي أن يسن قوانين تحفظ حقوق المواطنين  |  إن الله قد أعد العراق ليكون عاصمة لتخليص العالم أجمع من الظلم والطغيان  |  خلال مهرجان الحشد الشعبي، مكتب سماحة المرجع (دام ظله): المرجعية الدينية تنظر بفخر واعتزاز لأبطال الحشد الشعبي وتضحياتهم الكبيرة  |  سماحة المرجع (دام ظله) يستقبل بالأمين العام للعتبة العلوية  |  في بيان مكتب سماحة المرجع(دام ظله) بمؤتمر المبلغين: يجب تفقد المجاهدين وحثهم على الصمود وحث الناس على الاهتمام الجدي بعوائل الشهداء والاعتناء بالجرحى  |  سماحة المرجع يؤم المؤمنين في مكتبه المبارك للصلاة على جثمان احد الشهداء  | 
 
مكتب سماحة المرجع (دام ظله) ينعى رحيل المفكر الإسلامي الكبير والعلامة المؤرخ آية الله الشيخ باقر شريف القرشي
 
 
مكتب سماحة المرجع (دام ظله) ينعى رحيل المفكر الإسلامي الكبير والعلامة المؤرخ آية الله الشيخ باقر شريف القرشي
17/6/2012

نعى مكتب سماحة المرجع (دام ظله) رحيل العلامة والمؤرخ الكبير آية الله الشيخ باقر شريف القرشي (رحمه الله)، وفيما يلي نص النعي:

نعي مكتب سماحة المرجع الديني الكبير آية الله العظمى الشيخ بشير حسين النجفي (دام ظله) لوفاة العلامة والمؤرخ الكبير آية الله الشيخ باقر شريف القرشي

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

قال الله سبحانه: (الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)، وقال: (يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ) صَدَقَ اللَّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ.

بوافر الحزن والأسى، ينعى مكتب سماحة آية الله العظمى المرجع الديني الكبير الشيخ بشير حسين النجفي (دام ظله) رحيل العلامة الجليل والمؤرخ الكبير سماحة آية الله الشيخ باقر شريف القرشي عن عمر وظفه لخدمة الدين الإسلامي الأصيل، فخلف أسفاراً يستنير بها الأجيال ليقف أمام الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) وأهل بيته الأطهار (عليهم السلام) حاملاً مجهوده العلمي لينال شفاعتهم (عليهم السلام)، فنعزي به ولي الله الأعظم أرواح العالمين له الفداء وعموم شيعة أهل البيت (عليهم السلام) وأسرته الكريمة ونرجوه تعالى أن يربط على قلوب ذويه بالصبر والسلوان، أنه رحيم ودود..