المرجع الديني الكبير سماحة آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم (دام ظله) يزور سماحة آية الله العظمى المرجع الديني الكبير الشيخ بشير حسين النجفي (دام ظله) لعيادته  |  وصول سماحة المرجع (دام ظله) إلى مطار النجف الأشرف الدولي بعد رحلة العلاج في لبنان  |  في ظلال حفل ترحيبي لسماحة المرجع (دام ظله)  |  سماحة المرجع (دام ظله) يستقبل السيد حسن نصر الله في مقر إقامته  |  سماحة المرجع (دام ظله) لدى لقاءِه بالسيد رئيس الجمهورية:  |  سماحة المرجع (دام ظله) يشدد على تنزيه القضاء العراقي والاقتصاص من الإرهابيين  |  قُبيل تحرير جرف الصخر مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله) يشارك المجاهدين والقوى الأمنية اجتماع قيادتها  |  كلمة مكتب سماحة آية الله العظمى المرجع الديني الكبير الشيخ بشير حسين النجفي (دام ظله) إِلى مبلغي المنبر الحسيني لشهر محرم الحرام  |  مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله):من الضروري دفع مستحقات المجاهدين من أبطال الحشد الشعبي  | 
 
مكتب سماحة المرجع (دام ظله) ينعى رحيل المفكر الإسلامي الكبير والعلامة المؤرخ آية الله الشيخ باقر شريف القرشي
 
 
مكتب سماحة المرجع (دام ظله) ينعى رحيل المفكر الإسلامي الكبير والعلامة المؤرخ آية الله الشيخ باقر شريف القرشي
17/6/2012

نعى مكتب سماحة المرجع (دام ظله) رحيل العلامة والمؤرخ الكبير آية الله الشيخ باقر شريف القرشي (رحمه الله)، وفيما يلي نص النعي:

نعي مكتب سماحة المرجع الديني الكبير آية الله العظمى الشيخ بشير حسين النجفي (دام ظله) لوفاة العلامة والمؤرخ الكبير آية الله الشيخ باقر شريف القرشي

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

قال الله سبحانه: (الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)، وقال: (يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ) صَدَقَ اللَّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ.

بوافر الحزن والأسى، ينعى مكتب سماحة آية الله العظمى المرجع الديني الكبير الشيخ بشير حسين النجفي (دام ظله) رحيل العلامة الجليل والمؤرخ الكبير سماحة آية الله الشيخ باقر شريف القرشي عن عمر وظفه لخدمة الدين الإسلامي الأصيل، فخلف أسفاراً يستنير بها الأجيال ليقف أمام الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) وأهل بيته الأطهار (عليهم السلام) حاملاً مجهوده العلمي لينال شفاعتهم (عليهم السلام)، فنعزي به ولي الله الأعظم أرواح العالمين له الفداء وعموم شيعة أهل البيت (عليهم السلام) وأسرته الكريمة ونرجوه تعالى أن يربط على قلوب ذويه بالصبر والسلوان، أنه رحيم ودود..