المرجعية الدينية في النجف الأَشرف عملت على حقن دماء الناس مهما كان الاِنتماء الديني أو العرقي أو القومي

مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله) لوفد من علماء وسياسيي الهند

المرجعية الدينية في النجف الأَشرف عملت على حقن دماء الناس مهما كان الاِنتماء الديني أو العرقي أو القومي

14/3/2017




استقبل سماحة الشيخ علي النجفي (دام تأَييده) مدير مكتب سماحة المرجع (دَامَ ظلُّهُ) وفداً من علماء وسياسييِّ وصحفييِّ الهند، حيث بيَّن في حديثه ما قامت به عصابات داعش التكفيرية في العراق من قتل وسفك للدماء وتدنيس الحرمات والمقدسات، ودور المرجعية الدينية في النجف الأَشرف للتصدي لهذه العصابات بإِعلان فتوى الجهاد الكفائي، مشيراً إِلى أن الحشد الشعبي والجيش العراقي والأَجهزة الأَمنية المختلفة حرروا المدن العراقية المحتلة من القوى الإِرهابية وتم سحق عصابات داعش الإِجرامية.

وأكَّدَ الشيخ علي النجفي أن المرجعية الدينية في النجف الأَشرف عملت على حقن دماء الناس مهما كان الاِنتماء الديني أو العرقي أو القومي، وأَن الرعاية لهم كانت رعاية أَبوية دون أَدنى تمييز.

سماحته أكَّد أن المرجعية عبر خطاباتها وبياناتها حثَّتْ على التعايش وحب الجميع, مشيراً إِلى ما حصل من تفجير لمرقد الإِمامين العسكريين في سامراء، ردَّت عليه المرجعية بحكمة وكان هذا سبباً في وأد فتنة أَراد أَعداء العراق إِشعال نار الحرب الأَهلية وتمزيق اللحمة بين أَبناء البلد الواحد.

أرسال
طباعة
حفـظ