يترحم على عوائل شهداء العراق ويدعو للعراق بالنصر.

مع المشاة في طريق كربلاء المقدسة، سماحة المرجع (دام ظله)

يترحم على عوائل شهداء العراق ويدعو للعراق بالنصر.

4/11/2017




* خدمة الإِمام الحسين (ع) هي خدمة للإِسلام، وسقي لتلك الشجرة التي زرعها الرسول الأَعظم (ص) وسقاها الإِمام الحسين (ع) بدمه الطاهر.

شارك سماحة المرجع (دام ظله) الحشود المليونية المسير إِلى كربلاء المقدسة ـ طريق يا حسين ـ النجف الأَشرف/ كربلاء المقدسة.

سماحته أَعرب لوسائل الإِعلام عن عظيم شأن خدمة الإِمام الحسين (عليه السلام) وزائريه الكرام مؤكداً في هذا الصدد بالقول: "إِن خدمة الإِمام الحسين (عليه السلام) هي خدمة للإِسلام، وسقي لتلك الشجرة التي زرعها الرسول الأَعظم (صلوات الله عليه وآله) وسقاها الإِمام الحسين (عليه السلام) بدمه الطاهر، وخدمة زائري الإِمام الحسين (عليه السلام) خدمة لتلك الشجرة الطاهرة، أرجو الله أَن يغفر لكل مَن وقف في خدمة الإِمام الحسين (عليه السلام) وزائريه"، وتابع (دام ظله): أرجو الله أَن يتقبل منكم وأَن تكون وسيلة لكم للتشرف برؤيا شخص الإِمام الحسين (عليه السلام) يوم القيامة..

سماحته ترحم على أَرواح شهداء العراق، وابتهل للباري (عزَّ أَسمه) أَن يرزق ذويهم الصبر والسلوان، وأَن يشافي الجرحى، وأَن ينصر العراق على أَعدائه.

من جانبه سماحة الشيخ علي النجفي (دام تأَييده) مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله) أَكد لوسائل الإِعلام إِن سماحة المرجع (دام ظله) يتشرف على عادته السنوية بهذه المسيرة المباركة، والتي هي مدرسة للتربية والأخلاق والتعبة على مسيرة الإِمام الحسين (عليه السلام) فضلاً عن إِعلان البيعة والولاء له (صلوات الله عليه وآله).