فتوى المرجعية كانت في الوقت المناسب والحاسم لحفظ العراق وشعبه، و90 % من المنتمين للحشد كان بفعلها.

مدير مكتب سماحة المرجع لـ أسوشيتد برس

فتوى المرجعية كانت في الوقت المناسب والحاسم لحفظ العراق وشعبه، و90 % من المنتمين للحشد كان بفعلها.

11/12/2017




أكد مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله) الشيخ علي النجفي (دام تأَييده) في تصريح لوكالة أسوشيتد برس (Associated Press)، أَن النصر الذي تحقق في العراق هو بفعل الفتوى المباركة للمرجعية الدينية في النجف الأَشرف التي اطلقتها في الوقت المناسب والحاسم.

وبين الشيخ النجفي أَن الحشد الشعبي هي قوة عراقية وطنية لا تنتمي إِلى أَي قوى إِقليمية أَو دولية، هدفها الدفاع عن العراق وحماية أَرضه وشعبه، مشيراً إِلى أَن (90 %) من المنتمين للحشد كان بفعل فتوى المرجعية.

وبخصوص الانتخابات المقبلة أكد سماحته إِن القانون العراقي يمنع خوض الانتخابات على المؤسسات العسكرية وفلسفة ذلك هو لفصل المؤسسة العسكرية عن السياسية، وتقنين نفوذ القادة الميدانيين في الجيش على ساحة المعركة والمواجهات وحفظ الحدود والوطن وترك القرارات السياسية للعملية الدمقراطية، مشيراً إِلى أَن لكل دولة رؤى خاصة تراه هو الأَفضل لبلدهم تماماً كما أَن الكونغرس الامريكي يشترط على من يتولى منصب وزير الدفاع شروط ومواصفات معينة.

أرسال
طباعة
حفـظ