معتمدية مكتب سماحة المرجع (دام ظله) في ديالى، تضع المؤمنين برحاب الدروس العظيمة لبضعة النبي الأَعظم (ص).

معتمدية مكتب سماحة المرجع (دام ظله) في ديالى، تضع المؤمنين برحاب الدروس العظيمة لبضعة النبي الأَعظم (ص).

4/1/2018




أَكدت معتمدية مكتب سماحة المرجع (دام ظله) خلال محاضراتها الدينية أَهمية العناصر الرسالية التي وضحتها السيدة الزهراء (عليها السلام) وذلك من خلال خطبتها المشهورة أمام جمعٍ من المهاجرين والأَنصار.

وقال الشيخ علي الأَنصاري إن احتواء هذه الخطبة على عددٍ من المواقف الجريئة والمحطات التي جاءت بها تلك الكلمات الكبيرة يؤشر عمق ما كان يحدث فعلاً على أرض الواقع الذي شهدته فترة غياب الرسول الأَعظم (صلوات الله عليه وآله وسلم) منذ الأَمس القريب.

موضحاً خلال محاضراته أن هناك أَسلوباً رادعاً ومهوّلاً وصورة عما كان يجري في الساحة الإِسلامية, حاولت السيدة الزهراء (عليها السلام) الإِشارة إليه؛ ليكون حجةً على كُل من سمع هذه الخطبة وحضرها، بل وعلى مدى التأريخ.

هذا واختتمت المحاضرة بجملة من مواقف الزهراء (سلام الله عليها)و بمصيبة ما جرى على بعضة الرسول الأَعظم (صلى الله عليه وآله) من وقائع سلبت منها الحياة، وهي في مقتبل العمر الشريف، حيث كانت أَوّل اللاحقين بالرسول الأَعظم (صلى الله عليه وآله).


أرسال
طباعة
حفـظ