دعم وتخليد الحشد الشعبي هو صمام أَمن وأمان العراق.

مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله)

دعم وتخليد الحشد الشعبي هو صمام أَمن وأمان العراق.

24/2/2018




أَعرب مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله) سماحة الشيخ علي النجفي (دام تأَييده) خلال إِلقائِه كلمة في المحفل الاستذكاري لشهداء الفتوى الجهادية بمحافظة الديوانية عن أَهمية إِدامة الزخم والحشد في حفظ القوات الأَمنية، وممارسة أدائها وكفاءتها والتهيؤ لأي طارئ، وملاحقة فلول الإرهاب المنهزم، والذي لن يتورع عن الغدر والخيانة من خلال مجرميه المختفين بين المواطنين أو في الفلوات.

هذا وشددَّ سماحته على ضرورة أن نسعى جميعاً لنكون في خدمة عوائل شهداء القوات الأَمنية لاسيما أبناء الحشد الشعبي المقدس، وهكذا جرحانا، فبدمائهم أُعز العراق وحُرر من دنس أَسوء من عاث في أَرض الله فساداً، وفي مقدرات عباد الله إِجراماً، وأَن ما نقدمه لهم لا يعدوا شيئاً لما قدمته دماؤهم الزاكية وأَرواحهم الطاهرة من عطاء لأَرض المقدسات، فصانوا الأَعراض وطهروا البلاد من الرجس والدنس، وأَن دعم وتخليد هؤلاء الأَبطال هو صمام أَمن وأَمان العراق.

إِلى ذلك دعا سماحته لضرورة توثيق تلك المواقف الرجولية الخالدة على تربة وطننا العزيز، مشيداً برجالات العراق الذين بهم نفتخر على مر الأَجيال.



أرسال
طباعة
حفـظ