مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله) يشارك في استقباله أَوّل طائرة للخطوط الهندية، ويؤكد أهمية توسعة العلاقات.

بعد انقطاع دام ثلاثين عاماً، وبدعوة من السفارة الهندية

مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله) يشارك في استقباله أَوّل طائرة للخطوط الهندية، ويؤكد أهمية توسعة العلاقات.

16/2/2019




ضمن مشروع دعم النقل الجوي، وتعزيز العلاقات العراقية الهندية وبعد انقطاع دام ثلاثين عاماً للطيران العراقي الهندي، لبى مدير مكتب سماحة المرجع (دام ظله) دعوة السفارة الهندية لاستقبال الطائرة الهندية الأولى ومن مطار النجف الأَشرف، مع وفدٍ رسمي ضم ممثلي دولتي العراق والهند، وومثلين عن الجالية الهندية في العراق.

الشيخ علي النجفي أَكدّ لوسائل الإِعلام أن هذا الخط يذلل مصاعب السفر لاسيما المادية منها لمؤمني الهند الراغبين بالسفر إِلى مدينة النجف الأَشرف، وباقي المراقد المقدسة في العراق، وأَما من الجانب العراقي فهو بمثابة تسهيل لعلاج المرضى العراقيين الراغبين للعلاج في الهند، حيث أن هناك مصاعب كثيرة ومطالبات وفيرة من قبل المرضى العراقيين لوجود مثل هذا الخط المهم.

جدير ذكره أن سماحة الشيخ النجفي وفي رحلته إِلى جمهورية الهند عام (2016م) ولدى لقائه مع عددٍ من المسؤولين في الهند أَكد على أهمية توسعة العلاقات العراقية الهندية، وافتتاح خط طيران مباشر بين البلدين، وذلك بمساعي ومطالبة من قبل العديد من الجهات لاسيما السادة العلماء الأَفاضل في دولة الهند حرصاً منها للارتباط بالنجف الأَشرف.

من جانبها السلطات الهندية وعلى لسان السيد مدير سلطات الطيران الهندي قدم شكره وامتنانه للدعم المعنوي والمساعي الحثيثة الذي قدمها سماحة الشيخ النجفي حيال إنجاح أمثال هكذا مشاريع مباركة، مشيراً إلى أن الطائرة الهندية التابعة لشركة الهندية للطيران (air India) قد قدم على متنها عددٌ من زائري العتبات المقدسة.

هذا وكان المنسق العام لمكتب سماحة المرجع (دام ظله) في الهند سماحة حجة الإِسلام والمسلمين العلامة السيد كلب رشيد رضوي، والذي بذل جهود حثيثة لدعم العلاقات العراقية الهندية لاسيما مع النجف الأَشرف.


أرسال
طباعة
حفـظ