لا استقرار في المنطقة دون استقرار العراق وقوته

خلال استقباله الرئيس روحاني، سماحة المرجع

لا استقرار في المنطقة دون استقرار العراق وقوته

13/3/2019




*  لابد من الارتقاء  في العلاقات العراقية الإِيرانية على أكثر من صعيدٍ ومجالٍ خدمةً للشعبين الجارين.

استقبل سماحة المرجع (دام ظله) رئيس جمهورية إيران الإِسلامية الشيخ حسن روحاني والوفد المرافق له، وذلك في مكتبه المركزي/ النجف الأَشرف.

سماحته أكد خلال لقائه على أهمية قوة العراق وإيران، حيث إنّ قوة العراق وإيران واستقرارهما واستقلالهما من أهم عناصر قوة واستقرار المنطقة ككل، سماحته أكَد قائلاً: "لا استقرار في المنطقة دون استقرار العراق وقوته".

ورحب سماحته في تمتين علاقات الدول الإِسلامية مع العراق، وفي مقدمتها العلاقات العراقية الإِيرانية لما فيها من الأَهمية والخير على شعوبنا، معرباً بالقول: "لابد من الارتقاء  في العلاقات العراقية الإِيرانية على أكثر من صعيد ومجال خدمة للشعبين الجارين"، ومشيراً إِلى اعتماد سياسة العمل على المصالح المشتركة واحترام سيادة البُلدان.

إِلى ذلك قدّم سماحته العديد من التوجيهات الداعية لعزّة وكرامة الأُمة الإِسلامية بعد ما مرت به من محن ومصائب جراء سياسات العالم الاستكباري والإرهاب معاً.

من جانبه شكر الرئيس روحاني سماحة المرجع (دام ظله) حُسن استقباله وما قدمه من نصح وتوجيه.




أرسال
طباعة
حفـظ