أقرأ في أعينكم كثيراً من الأَسئلة، فلا تترددوا وكُل من يسمع خطابي في السؤال عن دينه، فالنجف الأَشرف تفتح أبوابها لكم.

سماحة المرجع لوفد من أهالي البصرة الفيحاء

أقرأ في أعينكم كثيراً من الأَسئلة، فلا تترددوا وكُل من يسمع خطابي في السؤال عن دينه، فالنجف الأَشرف تفتح أبوابها لكم.

3/4/2019




استقبل سماحة المرجع (دام ظله) وفداً من المتطوعين للخدمة في العتبات المقدسة من أهالي البصرة الكرام.

أستعرض سماحته ذلك التأريخ الحافل بالجهاد والمحن الذي مرَّ على أبناء العراق لاسيما أبناء البصرة الفيحاء، حيث أعرب سماحته أن هذه المدينة رغم السنين العجاف التي مرت على أبناء هذه المدينة العزيزة وما مرت عليها من جرائم النظام المباد وفساد القاصرين والمقصرين اليوم نجدهم متمسكين بدينهم ومبادئهم وبالنجف الأَشرف.

إِلى ذلك استمع (دام ظله) إِلى أسئلة الحضور، ليجيب عليها وليؤكد قائلاً: "أقرأ في أعينكم كثيراً من الأَسئلة، فلا تترددوا وكُل من يسمع خطابي في السؤال عن دينه، فالنجف الأَشرف تفتح أبوابها لكم".

(دام ظله) أكدَّ على أهمية احترام التخصصات العلمية، مستعرضاً الجوانب المشرقة من تأريخ الحوزة العلمية في النجف الأَشرف، وداعياً كُل من يروم الاستنارة من النجف الأَشرف، وأنها ومكتبه المبارك يفتح أبوابه للسؤال عن كُل ما يدور بأذهانهم من أسئلة وشبهات في الدين.

من جانبه الوفد قدم شكره وامتنانه على ما قدمه (دام ظله) من نصح أبوي وتوجيه ديني، وحُسن استقبال.


أرسال
طباعة
حفـظ