خلال استقباله للمسؤولين عن تنظيم زيارة الأَربعين في إِيران

15/7/2019




سماحة المرجع (دام ظله) يؤكد أن طريق الحسين لابدّ أن يكون مسجداً لرضا الله ورسوله.

أستقبل سماحة المرجع (دام ظله) وفداً من المسؤولين عن تنظيم زيارة الأَربعين في إِيران، والذين يقدمون للعراق لغرض أداء الزيارة السنوية لذكرى أربعينية الإِمام الحسين (عليه السلام).

سماحته أَعرب عن أهمية أن تكون الشعائر الحسينية والزيارة الأَربعينية على أَفضل ما تحوي من معاني العشق والولاء والمحبة للرسول الأَعظم (صلى الله عليه وآله) وأهل بيته الأطياب الاطهار، والإِمام الحسين (عليه السلام)..

سماحته أعرب عن أهمية أن تكون الزيارة معبرة عن الارتقاء بحفظ التعاليم والتوصيات الدينية، وداعياً أن يكون طريق يا حسين/ للنجف وكربلاء المقدستين.. مظهراً لطاعة الباري (عزَّ اسمه) وحركة لحب محمد وآل محمد (صلوات الله عليهم)، وأن طريق الإِمام الحسين (عليه السلام) لابدّ أن يكون مسجداً لرضا الله ورسوله.

وفي إطار الجانب التنظيمي أَكد سماحته على أهمية أن يكون التنسيق فيما بين الدولتين جمهورية العراق والجمهورية الإِسلامية الإِيرانية على أفضل  المستويات وفي أفضل الطرق للارتقاء في الجانب التنظيمي وتذليل العقبات أمام الزائرين الكرام.

من جانبه الوفد أكَدّ شكره لسماحة المرجع (دام ظله) على ما قدمه من نصح وتوجيه، مشيرين لأهمية أن يكون المؤمنون وزائرو الإِمام الحسين (عليه السلام) متحفين متنورين بتوصيات وتوجيهات المرجعية الدينية في النجف الأَشرف.


أرسال
طباعة
حفـظ