وكلاء ومعتمدو مكتب سماحة المرجع يستذكرون شهادة الإمام الجواد (عليه السلام) عبر خطب الجمعة.

وكلاء ومعتمدو مكتب سماحة المرجع يستذكرون شهادة الإمام الجواد (عليه السلام) عبر خطب الجمعة.

2/8/2019




استذكر وكلاء ومعتمدو مكتب سماحة المرجع (دام ظله) شهادة الإمام الجواد (عليه السلام) وشذراتٍ من حياته وسيرته العطرة واثر هذه السيرة على المجتمع المعاصر وإمكانية الاستفادة منها في إصلاح الواقع نحو الأحسن.

وفيما يأتي جوانب من خطبة الجمعة التي القيت في مختلف محافظات ومدن العراق.

روي عن الإِمام الجواد (عليه السلام):- (مِنْ حُسْنِ خُلُقِ الرَّجُلِ كَفُّ أذاه وَمِنْ كَرَمِهِ بِرُّهُ لِمَنْ يَهْواهُ، وَمِنْ صَبْرِهِ قِلَّةُ شَكْواهُ، وَمِنْ نُصْحِهِ نَهْيُهُ عَمّا لَا يَرْضاهُ،  وَمِنْ رِفْقِ الرَّجُلِ بِأَخِيهِ تَرْكُ تَوْبِيخِهِ بِحَضْرَةِ مَنْ يَكْرَهُ، وَمِنْ صِدْقِ صُحْبَتِهِ إِسْقاطُهُ المَؤُونَةَ، وَمِنْ عَلَامَةِ مَحَبَّتِهِ كَثْرّةُ المُوافَقَةِ وَقِلَّةُ الْمُخالَفَةِ)).

* نعزي مولانا صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه الشريف)، وعموم المؤمنين بشهادة الإمام أبي جعفر محمّد الجواد (عليه السلام) في آخر ذي القعدة الحرام.

* من أهم الجوانب الكبيرة في حياة أئمتنا الجانب الخلقي وذلك إكمالاً لمسيرة جدهم المصطفى (صلى الله عليه وآله) القائل:- (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق)، والتعريج على ذلك.

* بيان أهمية الخلق لبناء مجتمع متماسك إنساني بعيداً عن الماديات والمصالح مما يبث روح ألغاب.

* الحديث عن أزمة الأخلاق في المجتمع والوقوف على بعض السلوكيات الخاطئة من ناحية سوء الخلق على مستوى الأسرة والعمل والحياة الاجتماعية وبيان أهمية حسن الخلق مع الوالدين ومع اهل العلم ومع كبار السن.

* الوقوف على أهم ما جاء في هذه الموعظة الجوادية مع التركيز على كف الأذى والرفق واللين والابتعاد عن سياسة العنف والجرأة على الدماء والأموال والأعراض في حل المنازعات والخصومات  العشائرية وبث روح التسامح والعفو وبيان تأثير ذلك على المجتمع.

نساَله تعالى التوفيق والتسديد بمحمد وآله الطاهرين.


أرسال
طباعة
حفـظ