ممثل سماحة المرجع(دام ظله) يشارك المؤمنين في منطقة الشافي في البصرة المسيرة الحسينية الخالدة.

ممثل سماحة المرجع(دام ظله) يشارك المؤمنين في منطقة الشافي في البصرة المسيرة الحسينية الخالدة.



11/9/2021


* ممثل سماحة المرجع يؤكّد: إن زيارة الأَربعين عنوانٌ يشمل عناوين كثيرة في الإِصلاح والخير والبناء والتعاون.

* النجفي: زيارة الأَربعين المباركة أَسقطت كل الانتماءات القومية والجغرافية مقابل الانتماء لمذهب أَهل البيت (عليهم السلام). 

أكد ممثل سماحة المرجع (دام ظله) ومدير مكتبه المركزي سماحة الشيخ علي النجفي (دام تأَييده) في حديثه مع عددٍ من المؤمنين المشاركين في المسيرة الحسينية لإِحياء شعيرة الأَربعين أَن زيارة الأَربعين ستبقى كلمةً مدويةً ورايةً بارزةً في كل الأَزمان, وستبقى هذه الشعيرة المقدسة محط أفئدة المؤمنين من كل بقاع العالم, ومدرسة الكرم والشجاعة والأَخوة والتعاون الفريد من نوعه في كل العالم، جاء هذا الحديث خلال مشاركته المؤمنين المسيرة الأَربعينية في منطقة الشافي في محافظة البصرة الفيحاء حيث نقل للمعزين سلام ودعاء سماحة المرجع (دام ظله) ونصائحه وتوجيهاته الأبوية.

وأَضاف سماحته أَن الواجب على الإِعلام المنصف تسليط الضوء على هذه الزيارة لإِيصالها إِلى كل بقاع العالم كأكبر تجمعٍ بشريٍّ سلميٍّ في العالم المعاصر يقدّم الخدمات المجانية لملايين الزائرين المنتمين لمختلف القوميات والشعوب العالمية.

سماحته أوضح أن هذه الزيارة المباركة أَسقطت كل الانتماءات القومية والجغرافية مقابل الانتماء لمذهب أهل البيت (عليهم السلام).