كلمة مكتب سماحة آية الله العظمى المرجع الديني الكبير الشيخ بشير حسين النجفي(دام ظله) للاعتداء الإرهابي الأخير في قندهار/ افغانستان.

كلمة مكتب سماحة آية الله العظمى المرجع الديني الكبير الشيخ بشير حسين النجفي(دام ظله) للاعتداء الإرهابي الأخير في قندهار/ افغانستان.



16/10/2021


بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

الحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه، والصّلاة والسّلام على المبعوث رحمة للعالمين محمّد وآله الطّاهرين، واللعنة الدّائمة على أعدائهم إلى يوم الدّين.

قال الله سبحانه: (الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ).

صَدَقَ اللَّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ.

تلقـّـينا ببالغ الأسى والألم خبر الجريمة المروّعة التي سقط ضحيّتها العشرات من شهداء وجرحى من المصلين والعابدين والناسكين في مسجد بمدينة قندهار بعد أن سبقه اعتداء آثم قبل أيام في مسجد في مدينة قندوز، فلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللهِ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ.

لقد صار من المحتّم على المجتمع الدولي بصورة عامة والدول الإسلامية على نحو الخصوص أن يجهدوا عملياً بتحمل مسؤولياتهم الإنسانية للسعي في توفير الأمن والأمان لأبناء الشعب الأفغاني المضطهد.

وفي الوقت الذي نستنكر فيه بشدّة هذه الأعمال الإِجرامية البشعة، نعزي أبناء الشّعب الأفغاني العزيز ولاسيّما ذوي الشّهداء، وندعو الله أن يلهمهم الصّبر والسّلوان، وأن يمنّ على الجرحى بالشّفاء العاجل، إنّه سميع مجيب.

اشترك في قناة النجفي تليجرام


أرسال
طباعة
حفـظ