إِن الله أنعم عليكم بنعمة الخدمة في العتبة العباسية المقدسة وخدمة الزائرين, وهذا شرفٌ كبيرٌ ومنزلةٌ عظيمة.

سماحة المرجع النجفي(دام ظله) لوفدٍ من العتبة العباسية

إِن الله أنعم عليكم بنعمة الخدمة في العتبة العباسية المقدسة وخدمة الزائرين, وهذا شرفٌ كبيرٌ ومنزلةٌ عظيمة.



22/6/2022


استقبل سماحة المرجع النجفي (دام ظله) وفداً من العتبة العباسية المقدسة للاستماع إِلى توصياته وتوجيهاته الأَبوية، حيث بيّن سماحته أن  الله (سبحانه وتعالى) حصر قبول الأَعمال بشرط التقوى.
وأَضاف سماحته أَن الإمام علي (عليه السلام) إِمام المتقين ويُشترط بمحبيه وأتباعه وشيعته أن يكونوا من المتقين.
 موضحاً أن  الله (سبحانه وتعالى) أحبَّ عباده وهيأ أَسباب التقرب إِليه وأَهمها التقوى، وسخر لها كل الخيرات والنعم، مشيراً إِلى أن الإنسان المتقي الذي يجعل نفسه دائماً على المحك مع الحق ومقارنة أفعاله وأقواله للحق.
وشدَّد سماحته على أهمية أن يحاسب المؤمن نفسه يومياً على كل فعلٍ وقولٍ, موضحاً أن أئمة أهل البيت (عليهم السلام) أكَّدوا على هذه المحاسبة ليربوا شيعتهم على التقوى الحقيقية.
وبيّن سماحته أن الله (سبحانه وتعالى) أنعم عليكم بنعمة الخدمة في العتبة العباسية المقدسة وخدمة الزائرين وهذا شرفٌ كبيرٌ ومنزلةٌ عظيمة وهو توفيق الإِلهي.

اشترك في قناة النجفي تليجرام


أرسال
طباعة
حفـظ