الجموع المليونية التي تشارك اليوم في إِحياء شعيرة زيارة الأربعين تُدخل الفرحة إِلى قلب الرسول (ص).

ممثل سماحة المرجع النجفي من طريق الديوانية

الجموع المليونية التي تشارك اليوم في إِحياء شعيرة زيارة الأربعين تُدخل الفرحة إِلى قلب الرسول (ص).



10/9/2022


شارك ممثل سماحة المرجع النجفي (دام ظله) ومدير مكتبه المركزي في النجف الأشرف سماحة الشيخ علي النجفي (دام تأَييده) المؤمنين في زيارة الأربعين في محافظة الديوانية، والتقى خلال مسيرته نحو كربلاء الإباء والصمود بالمؤمنين المعزين، وأصحاب المواكب، وشيوخ العشائر، والوجهاء، والمبلغين.. ونقل لهم سلام ودعاء سماحة المرجع النجفي (دام ظله)، متمنياً لهم  التوفيق والسداد وقبول الأعمال.
سماحة الشيخ النجفي أكّد في حديثه أن الجموع المليونية التي تشارك اليوم في إِحياء شعيرة زيارة الأربعين تدخل الفرحة إِلى قلب الرسول (صلوات الله عليه وآله) وأمير المؤمنين، والسيدة الزهراء، وأبنائهم الكرام (عليهم السلام) جميعاً؛ لأن هذه الزيارة هي إِحياء للدين وشعائره، وإِعلان التمسك بمنهج أهل بيت النبي الأعظم (صلى الله عليه وآله)، والسير على خطاهم.
وأضاف سماحته أن زيارة الأربعين ملتقى سنوي عبادي إِنساني وثقافي تتلاقى فيه الشعوب بمختلف العناوين والانتماءات القومية والجغرافية؛ لتلتحم في شعب واحد هو شعب الإِمام الحسين (عليه السلام) وهذا نصر للنهضة الحسينية يتجدد في كل عام منذ قرون.



اشترك في قناة النجفي تليجرام


أرسال
طباعة
حفـظ