الإمام الحسين وطنٌ لكل عشاقه واتباعه وشيعته، وزيارة الأربعين باقية إلى يوم الظهور المقدس.

ممثل سماحة المرجع النجفي من المحمودية/جنوب العاصمة بغداد

الإمام الحسين وطنٌ لكل عشاقه واتباعه وشيعته، وزيارة الأربعين باقية إلى يوم الظهور المقدس.



13/9/2022


شارك ممثل سماحة المرجع النجفي(دام ظله) ومدير مكتبه المركزي في النجف الأشرف سماحة الشيخ علي النجفي (دام تأَييده) المؤمنين إِحياء شعيرة زيارة الأربعين في منطقة المحمودية جنوب العاصمة بغداد حيث التقى خلال مسيره بالزائرين وأصحاب المواكب والمبلغين وشيوخ العشائر والوجهاء، وتابع معهم تقديم الخدمات للزائرين، ناقلاً لهم سلام ودعاء سماحة المرجع (دام ظله) بالتوفيق وقبول الاعمال.
وأكّد سماحته أن المشاركة المليونية التي احياها اتباع أهل البيت (عليهم السلام) هذا العام شوكة في عيون أعدائهم وستبقى هذه الزيارة _إن شاء الله_ مليونية حتى الظهور المقدس, وستبقى ملتقى الأرواح والأبدان، وسيبقى الإمام الحسين (عليه السلام) وطناً لكل عشاقه واتباعه وشيعته.
وأضاف سماحته أن الإمام الحسين (عليه السلام) وزيارة الأربعين والشعائر الحسينية بشكل عام نعمة من نعم الله (سبحانه وتعالى) علينا، أن نشكر هذه النعمة؛ ليدوم خيرها وبقاؤها على الأمة.
مشيراً إلى أن الشكر يتحقق من خلال التمسك بالدين المحمدي الأصيل وأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) والسير على خطاهم ونهجهم القويم.