سماحة المرجع النجفي في حديثه لوفد طلبة حوزة الثقلين/ في بغداد إن الشروط القاسية والصعبة التي تضعها الحوزة العلمية أمام طالب العلم ليكون في أعلى المراتب العلمية.

سماحة المرجع النجفي في حديثه لوفد طلبة حوزة الثقلين/ في بغداد إن الشروط القاسية والصعبة التي تضعها الحوزة العلمية أمام طالب العلم ليكون في أعلى المراتب العلمية.



9/11/2022


أَوضح سماحة المرجع النجفي (دام ظله) في لقائه بوفد طلبة حوزة الثقلين في العاصمة بغداد/ منطقة الشعب بأن على طالب العلم أن يكون ملماً بمبادئ وفن دراسة العلوم الإسلامية التي تقدمها الحوزة العلمية، وأن طرق التدريس رغم شروطها القاسية إلا أنها تصب في منفعة طالب العلوم الدينية؛ ليكون على أعلى القدرات والمراتب العلمية التي ينبغي أن يحصل عليها.
مشيراً إلى أن كل عمل يقوم به الطالب هو قربة إِلى الله (سبحانه وتعالى) لنيل التوفيق من عنده (عزّ اسمه) داعياً لهم بتحقيق الأماني والموفقية في مشوارهم الدراسي.
الوفد قدم الشكر والامتنان لسماحته وما أفاض به من وقته المبارك لتقديم تلك التوجيهات الأبوية والإِرشادات الدينية.



اشترك في قناة النجفي تليجرام


أرسال
طباعة
حفـظ