سماحة المرجع النجفي (دام ظله) يستقبل وفداً من النعمانية بمحافظ واسط..

سماحة المرجع النجفي (دام ظله) يستقبل وفداً من النعمانية بمحافظ واسط..

29/4/2022




سماحته: إِن الله منح الإِنسان النعم الكثيرة وعليه أَن يستثمر هذه النعم بما يحقق رضاه ويتقرب له.

سماحته: الأَبناء أمانة في أَعناق آبائهم ويجب تربيتهم تربية صحيحة, وإِهمال الآباء لأَبنائهم وتسببهم في انحرافهم يعني تقصير في واجبات.

استقبل سماحة المرجع النجفي (دام ظله) وفداً من المؤمنين من مدينة النعمانية بمحافظة واسط للاستماع إِلى توجيهاته ووصاياه الأَبوية، حيث أكّد سماحته على ضرورة الارتقاء بالنفس والتنزه على كل صور الحرام والخطأ.
وبيّن سماحته أَن الله (سبحانه وتعالى) منح الإِنسان النعم الكثيرة وعليه أَن يستثمر هذه النعم بما يحقق رضا الله ويتقرب له لا أَن يستخدمها فيما تسبب سخطه وغضبه والعياذ بالله، مشدداً على ضرورة استثمار الأَيام الأَخيرة من شهر رمضان المبارك في الطاعة والعبادة وان تنعكس فيوضات هذا الشهر المبارك على بقية أَشهر السنة.
وبيّن سماحته أَن الدستور العراقي ضمن احترام الدين الإِسلامي والقيم ولكن تجاهل القائمين على الدولة حق المكون الأَكبر من الشعب العراقي في معرفة العقائد الحقة في الكتب المنهجية وأبقيت على ما كان عليه من نفس بعثي يمتدح فيه أعداء أَهل البيت (عليهم السلام) وظالميهم وهذا جزء من مشكلة العراق وسبب في التنشئة الخاطئة للأَجيال.
وأَضاف سماحته أن الأبناء أَمانة في أَعناق آبائهم ويجب تربيتهم تربية صحيحة, وإِهمال الآباء لأَبنائهم وتسببهم في انحرافهم يعني تقصير في واجبات الآباء ويتحملون المسؤولية أَمام الله سبحانه وتعالى.